ائتلاف المواطن :لدينا ادلة تشير لعمليات تلاعب واسعة وملابسات شابت العملية الانتخابية

كشف ائتلاف المواطن، الاثنين، انه لديه ادلة تشير الى عمليات تلاعب واسعة في الانتخابات بصدد تقييمها والتدقيق فيها، فيما اعتبر أن ملابسات كثيرة شابت العملية الانتخابية.

وقال الائتلاف في بيان له “مع اعلان نتائج الانتخابات اليوم نرى من الواجب علينا تثبيت جملة من المسائل التي شابت العملية الانتخابية انطلاقا من شعورنا بالمسؤولية بضرورة تنوير الراي العام وتوثيق الحقائق والاستفادة من التجربة”، مبيناً ان “لدينا شهادات شخصية وادلة تشير الى عمليات تلاعب واسعة، ونحن الان بصدد تقييمها والتدقيق فيها، وسنعلن عنها حال تأكدنا من ابعادها”.

وأكد البيان ان “هناك ملابسات كثيرة شابت العملية الانتخابية ابتدأت باستبعاد عدد من المرشحين وفق انتقائية قانونية غير مسبوقة، مروراً بالضغوط غير المعهودة على مرشحي بعض القوائم للانسحاب من قوائمهم بالاغراء والتهديد والضغط على المفوضية ومجلس موظفيها”.

وأشار الائتلاف الى انه “تم استخدام السلطة والمال العام في الدعاية الانتخابية لكسب الاصوات بشكل مفرط ووزعت اعداد هائلة من قطع الاراضي على المواطنين والوعود بتعيينات واسعة من قبل مرشحي اطراف محددة ذات نفوذ في السلطة وتوزيع اموال طائلة تحت عناوين مختلفة”، مشدداً على أن “وسائل الاعلام قد تناولت بعض هذه العمليات على نطاق واسع مما يعد مخالفة صريحة للقانون”.

يذكر أن مفوضية الانتخابات اعلنت، في وقت سابق اليوم الاثنين، نتائج الانتخابات البرلمانية، حيث حصل ائتلاف دولة القانون على 95 مقعداً، وجاء في المرتبة الثانية القوائم الصدرية بـ32 مقعداً ومن ثم ائتلاف المواطن بـ29 مقعداً ومن بعده ائتلاف متحدون بـ23 مقعداً، كما جاء ائتلاف الوطنية بزعامة اياد علاوي بالمركز الخامس بـ21 مقعداً، فيما حل بالمركز السادس الحزب الديمقراطي الكردستاني بـ19 مقعدا يتقاسم معه المركز الاتحاد الوطني الكردستاني بـ19 مقعداً ايضاً.

المصدر 

اظهر المزيد
إغلاق