الشابندر: طارق عزيز رجل مسن مشرف على الموت واطلاق سراحه خطوة ايجابية

قال  النائب عزت الشابندر،اليوم  الجمعة، أن اطلاق سراح نائب رئيس مجلس الوزراء الاسبق طارق عزيز خطوة ايجابية خصوصاً انه رجل مسن.

وقال الشابندر في حديث لبرنامج “حديث الوطن” الذي تبثه “السومرية”، إن “اطلاق سراح نائب رئيس مجلس الوزراء في عهد النظام السابق طارق عزيز يعد خطوة ايجابية”.

وأضاف الشابندر أن “عزيز رجل مسن ومشرف على الموت، لذلك فإن اطلاق سراح رجل مثله يعد خطوة ايجابية”.

وكانت المحكمة الجنائية العليا في العراق اصدرت، في (26 تشرين الأول 2012)، حكماً بالإعدام شنقاً حتى الموت بحق نائب رئيس الوزراء في النظام السابق طارق عزيز في قضية تصفية الأحزاب الدينية، بعد أن أصدرت، في (3 أيار 2011)، حكماً بالسجن المؤبد بحقه في قضية تصفية البارزانيين.

يذكر أن طارق عزيز (74 سنة) يعتبر المسؤول المسيحي الوحيد في نظام الرئيس العراقي السابق صدام حسين، وكان يمثل الواجهة الدولية له، وبرز على الساحة الدولية بعد توليه وزارة الخارجية إبان حرب الخليج الثانية عام 1991، وكان المتحدث باسم الحكومة، الأمر الذي جعله دائم الظهور في وسائل الإعلام الغربية بسبب إتقانه اللغة الإنكليزية، وقام عزيز بتسليم نفسه في (24 نيسان 2003) إلى القوات الأميركية بعد أيام من دخولها إلى بغداد.

المصدر

اظهر المزيد
إغلاق