في سامراء اكثر من مليون زائر يتوافدون لاداء مراسيم زيارة الامام علي الهادي (ع)

افاد مصدر في قيادة عمليات سامراء، السبت، ان اكثر من مليون زائر من مختلف محافظات العراق شاركوا في زيارة الإمام علي الهادي في قضاء سامراء، مشيرا الى نجاح الخطة الامنية حتى هذه اللحظة.

وقال المصدر إن “صنوف عدة شاركت في تأمين زيارة الاماميين العسكريين بمناسبة استشهاد الامام علي الهادي عليه السلام التي اشتركت فيها قيادة عمليات سامراء مع قوات الجيش وصنوف مختلفة من قوات الشرطة اضافة الى الدفاع المدني وطيران الجيش والقوة الجوية ومنظمات مدنية عززت بقوات من خارج المحافظة”، مبينا ان “اكثر من مليون زائر من مختلف محافظات العراق شاركوا في هذه الزيارة”.

واضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن اسمه، أنه “تم نشر سيطرات ومفارز على طول الطريق الرابط بين بغداد وسامراء اضافة الى نشر مفارز طبية لمساعدة الزائرين”، مشيرا الى أن “الخطة الامنية التي صاحبتها اجراءات مشددة نجحت حتى هذه اللحظة ولم تسجل اي خروق”.

واعلنت شرطة محافظة ذي قار، (2 ايار 2014)، عن إرسال فوج من قواتها إلى سامراء لتعزيز القوات المشاركة في تنفيذ الخطة الأمنية الخاصة بزيارة الإمامين العسكريين، مشيرة إلى أن الفوج سيكون تحت إمرة عمليات سامراء.

يذكر أن محافظة صلاح الدين ومركزها مدينة تكريت، (175 كم شمال العاصمة بغداد)، تضم إلى جانب مرقدي الإمامين العسكريين في سامراء، مراقد السيد محمد في مدينة بلد ومرقد والده الإمام المهدي المنتظر، بالإضافة إلى شباك الغيبة الذي يعتقد المسلمون الشيعة أن المهدي قد غاب فيه، بانتظار عودته مرة أخرى في وقت غير معلوم لإحياء سنة الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام.

المصدر

اظهر المزيد
إغلاق