نقابة الصحفيين العراقيين/ فرع الديوانية تعلن مقاطعة مجلس المحافظة وتحمل العابدي أي مسؤولية تجاه حياة “شبر”

على خلفية الشروع بقتل الزميل”زيد شبر” من قبل حماية عضو المجلس”حسين العابدي

تعلن نقابة الصحفيين العراقيين/فرع الديوانية عن مقاطعتها لأنشطة مجلس محافظة الديوانية على خلفية شروع حماية عضو مجلس محافظة الديوانية “حسين العابدي” بقتل الزميل”زيد شبر” أثر منشور في صفحته الشخصية على الفيس بوك.

وأبلغ رئيس رابطة الإعلاميين والصحفيين الشباب”زيد الفتلاوي” النقابة بتفاصيل الحادثة،حيث أشار إلى ان أحد أفراد حماية العابدي حاول أستفزازه بطريقة غريبة تجاوزها وقال الفتلاوي تبين لي فيما بعد أنه كان يعتقد أنا “زيد شبر”.

من جانبه أبلغ المعتدى عليه بالشروع بالقتل “زيد شبر” نقابته بالقول :لقد أقتادني حماية عضو مجلس محافظة الديوانية”حسين العابدي” من أروقة المجلس بالقوة والضرب المبرح حتى أدخلوني عنوة إلى غرفة “العابدي” داخل المجلس وأجبروني تحت تأثير السلاح وبالإكراه بمسح المنشور الذي كان ينتقد العابدي وسط غضبهم وإطلاقهم كلمات نابية بحقي وبحق صاحبة الجلالة.
وأوضح شبر لقد أرعبوني وتذكرت ما حدث للدكتور الشهيد”محمد الشمري” قبل أيام بعد أن سحب احدهم أقسام المسدس وهددني بإطلاق رصاصة برأسي.

وعلى خلفية هذه التفاصيل تعد النقابة ما حصل جريمة بحق حرية الرأي والتعبير التي كفلها الدستور والعمل الصحفي ،وتعلن نقابة الصحفيين العراقيين/فرع الديوانية مقاطعة أنشطة مجلس محافظة الديوانية وتدعو إلى فتح تحقيق عادل بهذه الحادثة فضلاً عن قيام النقابة برفع دعوى قضائية على عضو مجلس محافظة الديوانية”حسين العابدي”وحمايته.
كما وتدعو النقابة الأسرة الصحفية إلى التظاهر يوم غد لوقف هذه التهديدات والوقوف بشدة بوجهها ،فضلاً عن دعوتها المؤسسات الصحفية والمراسلين في المحافظة إلى مقاطعة أنشطة المجلس.

وتضع النقابة أمام الرأي العام الديواني عدة مطالب منها..

1_إحالة حماية العابدي الذين اعتدوا على شبر إلى القضاء لينالوا جزائهم العادل وفق القانون وطردهم من مجلس محافظة الديوانية.

2_ تقديم أعتذار رسمي وأمام الرأي العام ووسائل الإعلام من عضو مجلس محافظة الديوانية”حسين العابدي” إلى الأسرة الصحفية في العراق والمحافظة خصوصاً ويعلن إخلاء مسؤوليته مما حدث وبعكسه ستعتبر النقابة الحادثة موجهة من قبله.

3_حث رئاسة مجلس محافظة الديوانية على تثقيف حمايات أعضاء مجلس المحافظة وتحذيرهم من تكرار هذه الحوادث بهذه الطرق المؤسفة.

وبخلاف ذلك ستتخذ النقابة إجراءات قانونية ومهنية لوقف هذه التهديدات بحق الأسرة الصحفية في محافظة الديوانية وتستمر بإعلان المقاطعة.

النقابة ستتابع بدقة تفاصيل الحادثة وتنتظر التحقيقات بهذا الشأن.

نقابة الصحفيين العراقيين/فرع الديوانية

اظهر المزيد
إغلاق