شابة عراقية تفتتح ملجأ لحماية ومعالجة الحيوانات المشردة

المنار / دعاء الزبيدي

ليس للانسانية حدود فهي بلا قيود ، دينا مكلف شابة عراقية  انسانة رقيقة عملت في المجال الانساني ولها هوايات في تصميم الازياء ورغم ذلك اطلقت مؤخرا حملة انسانية للرفق بالحيوانات فعملت بجد لحماية الحيونات المشردة ومعالجتها على نفقتها الخاصة أنشئ ملجأ لحماية ومعالجة الحيونات .

انفردت المنار  بإجراء الحوار مع دينا مكلف لتحدثنا عن نفسها ومبادراتها واهم التحديات التي واجهتها وكيف تصدت لها،

كيف جاءتك الفكرة ؟
كنت اعالج في بيتي حالات تعاني من المرض او الدهس وضعها الله سبحانه في طريقي وبعد ذلك اعطيها لمتبنين لهم الرغبة في تربيتها وبعد ان ازداد عدد الحالات التي قمت بعلاجها باذن الله الشافي بدأ الاشخاص من معارف وصديقات بمناشدتي لحالات تستحق تبني علاجها لثقتهم بانها معي ستتلقى الرعاية الطبية اللازمة والعناية ..ومن هنا بدأت فكرة الملجأ تروادني فبدأت في البجث عن المكان المناسب وفعلا اصبحت الفكرة حقيقة على ارض الواقع.

متى تم تطبيق الفكرة ؟
بدأت بتنفيذ الفكرة على أرض الواقع في شهر أغسطس من العام الماضي ٢٠١٧ ومازلت مستمرة .
من  وقف الى جانب دينا في مشوارها ؟
في البداية دخلت امرأة ورجل شريكان معي في مشروع الملجأ ولكنهم انسحبوا في الشهر الاول من افتتاحه فبقيت لوحدي .
هل هناك تمويل من جهة معينة ؟
التمويل من أموالي الخاصة  التي كنت ادخرها  اضافة الى بعض المساعدات القليلة من متبرعيين .
هل يمكنك وصف ملجأ الحيونات ؟
قمت بتأجير الارض الخلفية لاحد المشاتل وقد كان التصميم الذي نويت ان يكون على ارض الملجأ كرفان عدد اثنين احدهما للعلاج والاخر لعزل الحيوانات المصابة وصفان من الاقفاص للكلاب وبيتان من الزجاج والخشب للقطط..ولكن لاستهلاكي مابحوزتي من مال وللحرب التي شنت علي لم يكتمل ماخططت له ..واقتصر على الاقفاص فقط ولكثرة عدد الحالات اضطررت لسحب الحيوانات الصغيرة لبيتي لاتمام علاجها وابقاء الكبيرة منها في الملجأ.

من وقف بالضد من حملتك ؟
الكثير من الاشخاص وهو سؤال محرج نسبيا لعدم مقدرتي عن تحديدهم ولكن فعلا وقف كل من اعرف ضد الفكرة لعدم تقبلها والعامل الثاني لانها مست مصالح اشخاص بعينهم.

هل صادفتك مواقف جميلة خلال العمل  ؟
وهي كثير..منها تفاعل الحيوانات التي قمت بعلاجها وحالات الانقاذ التي خرجت لها كانت اشبه بالنصر عندما انقذ حالة من موت محتم او معاناة الم المرض.

مؤكد انك واجهتي مواقف صعبة ؟
مؤكد و هي كثيرة منها رؤية مواقف مرووعة بقتل وتعذيب الحيوانات و الحروب التي شنت ومازالت ضد مشروع  الملجأ وعندما ينفذ  مابحوزتي من المال فتنتابني حيرة قاتلة في كيفية توفير الغذاء والعلاج للحيونات والاصعب من ذلك هو  بقاء الملجأ في حالة عدم اكمال لجميع مرافقه.

كونك امراة هل واجهتي صعوبة؟
نعم ولاننا نعيش في وسط رجولي فقد عانيت كثيرا في مسالة عدم تقبل الفكرة في البداية حتى من الاهل والمعارف كونها غير مألوفة واقعا لكني وباصرار تخطيت كل ذلك .

ماهي المهام التي تقومين بها في الملجأ؟
طرق العناية كثيرة حسب الحالات ومما تعانيه فمن الكلاب مثلا من دخل الملجأ وهو في اشد حالة من الشراسة لتعرضه لحالات العنف من الاشخاص وهو بحاجة الى العلاج ايضا فاقوم باللازم لعلاجه ومن ثم ترويضه وتصحيح سلوكياته لقد  عالجت انواع متعددة من الحيوانات حتى الصقور و بعد ذلك قمت باطلاق سراحها .

قد تتعرضين للاصابة خلال العمل فهل هناك اجراءات السلامة تتخذيها مسبقا ؟
لا توجد  ادوات للوقاية بسبب تناقص الامكانيات لتوفير المستلزمات لكني تعرضت لكثير من الإصابات واحاول اتخاذ اللازم قدر الامكان وفق الإمكانيات المتاحة .

ماهو نطاق عملك ؟
استخدم مواقع التواصل الاجتماعي لتوسيع نطاق عملي الذي شمل اغلب مناطق بغداد وبعض المحافظات واعتمد على  الابلاغات التي تصلني من مناطق مختلفة عبر الرقم المخصص للملجأ في موقع واتس أب (009647730077035).

كيف تعرفين ان هناك حيوان تعرض للاذية ؟
عن طريق المناشدات التي تصل صفحتي بانقاذ هذه الحالات
وقد شاركت في عدة حملات للتنديد بصيد طاءر الفلامنكو وصيد الذئاب  و البلابل كذلك قمت بحملات ميدانية لزيارة المدارس وبث روح الرحمة في اطفالنا اتجاه الحيوانات وتشجيعهم على عدم اذيتها وعلى الحفاظ على النباتات في بيئتنا ، وايضا حملات ميدانية لاطعام حيوانات الشارع وعلاجها والان بصدد دراسة حملة انشاء بيوت لها في امكان متفرقة من العاصمة لحمياتها من برد الشتاء وحر الصيف وجعلها اماكن جمالية مزروعة اسوة بالدول الاخرى.

ماهي الطاقة الاستيعابية للملجأ ؟
بلغ عدد الحالات اكثر من ستين حالة بعضها في  الملجأ والبعض الاخر في بيتي.

هل تحتفظي بالحيوانات ام تعرضيها  للتبني؟

نعم هي تعرض للتبني ولكن وفق شروط تعتبر ضمانات لرعاية الحيونات والشروط هي :
اولا/يوقع المتبني على تعهد بضمان العناية بالحيوان الذي تم تبنيه من قبله يعطي الحق بموجبه للملجأ بالمتابعة وحق تغريمه ومقاضاته في حال بيع الحيوان او تعرضه للاهمال والاذى

ثانيا/يجب ان يكون المتبني بالغ لسن الرشد وفي حالة ان يكون غير ذلك يجب ان يوقع ولي امر المتبني على التعهد

ثالثا/المستمسكات الاربع الثبوتية للمتبني مستنسخة مع كتابة العنوان كامل

رابعا/التبرع بمبلغ رمزي للملجأ حسب امكانية الشخص لدعم حالات الملجأ

خامسا/يحق لملجأنا القيام بزيارة فجاءية لمتابعة حالة الحيوان المتبنى وتقديم تقرير عن حالته للملجأ في حالة تعرضه للاهمال يسحب الحيوان بصورة فورية من المتبني

سادسا/تبليغ الملجأ في حالة السفر او تغيير محل الاقامة ويحق لنا تحويل الدعوة في حالة نقض الشروط اعلاها الى المحاكم المختصة لمحل الاقامة الجديد

سابعا/في حالة تعب الشخص المتبني من الحيوان او الضجر من تربيته يقوم باعادة الحيوان الى الملجأ

ماذا يقدم الملجأ من محفزات جاذبة للتبني؟

نقدم العديد  من المحفزات منها  اللقاح السنوي الدوري مجانا مع العلاجات للحيوان الذي تم تبنيه و توزع هدايا رمزية بين فترة واخرى للحيوان الذي تم تبنيه وتكون اولوية التوزيع حسب قدم الحيوانات المتبنى ، ايضا  حمام كامل مرة بالشهر  لكل حيوان ، كذلك يقوم ملجأنا باقامة تجمع شهري للمتبنين يحتوي على فقرات ومفاجئات ومسابقات وهديا لاجمل حيوان وغيرها من المسابقات.

ماهي  طموحاتك ؟
بصراحة أطمح لتأسيس منظمة رسمية للرفق بالحيوان داخل العراق وقيادة حملة مطالبة  لسن تشريعات لحمايتهم ولتحديد الصيد والقضاء على حالات الصيد الجائر للمحافظة على توازن البيئة والطبيعية ، و ان يكتمل الملجأ بجميع مرافقه حتى يحقق الهدف من إنشائه وبشكل تام ” احنا بان انشئ محمية للحيوانات النادرة للحفاظ عليها من الانقراض ومحمية للكلاب والقطط لحمايتها من القتل”

هل من كلمة اخيرة؟

نعم اتمنى ان يتعامل الناس مع الحيونات برفق ورحمة فهي مخلوقات لا تقوى على الدفاع عن نفسها فلا يجب استضعافها وتعنيفها واتمنى ان تصل رسالتي الى الجهات المعنية بمكافحة الكلاب السائبة  بان تجد حلول بديلة وتكف عن قتلها ورميها على الطرقات بمنتهى البشاعة.

اظهر المزيد